منوعات

عدد مرات جما.ع الرجل لزوجته.. “الإفتاء” المصرية تحسم الجدل بـ”اتقوا الله في النساء”

.

شغلت فتو.ى حددت عدد المر.ات التي يجب فيها على الزو.ج معا..شرة زو..جته طبقا للشر..يعة الإسلا.مية، الإثنين، موا.قع التوا.صل الاجتما.عي.

الفتوى قالت إنه لا يجب على الرجل جم.اع زو.جته اكتفاء بالوا.زع الطبيعي، وإن البعض الآخر ذهب إلى وجو.ب الجم.ا.ع مرة واحدة كل ش.هر، لا.فتة إلى رأي آخر نسبته إلى الحنا.بلة، والقا.ئل إن على الزو.ج مجا.م.عة زو.جته مرة كل 4 أشهر فقط.

دار الإفتا.ء حسمت الجد.ل بتدوينة عبر صفحتها على “في.س بو.ك”، مؤك.دة أن العلا.قة الخا.صة بين الر.جل. وزو.جته لم يحدد.ها الشر.ع بوقت معين.

وأضافت: “جَعَل الشر.ع الشر.يف العلا.قة الخاصة بين الرجل والمر.أة من الحقوق المشتر.كة بين الزو.جين، ولا يمكن لأحد.هما الانفرا.د به بل هو بالتو.افق بينهما؛ قال تعالى: ﴿وَلَهُنَّ مِ.ثْلُ الَّذِي عَلَيْ.هِنَّ بِالْمَعْرُو.فِ﴾”.

وتابعت الدار: “الآية الكر.يمة تَعمُّ جميع الحقو.ق الزو.جية، ومنها هذه العلا.قة الخاصة التي يُقْصَد بها الإعفاف وإشبا.ع الر.غبة؛ وهذا يقتضي عدم تحد.يده بوقت مُعيَّن”.

في السياق، قال الدكتو.ر مجد.ي عاشور، أمين الفتو.ى بدا.ر الإفتاء المصرية، الأحد، إنها فتو.ى شاذة، والفكر المتطر.ف يتعامل مع المر.أة على أنها كم مهمل.

وأضاف في مداخلة هاتفية لبرنامج “الحكا.ية”، المذاع على فضا.ئية “MBC مصر”، أن هذه الفتو.ى خا.طئة الأصل الهدف منها الإث.ارة وليس الإنا.رة، نافيا صحة أن الزو.ج عليه جم.اع زوجته مرة كل 4 أشهر فقط.

وتابع: “طالما لا وجود لعذر شر.عي أو صحي يجب أن يلبي الرجل ر.غبة زو.جته والمرأة تلبي رغبة زو.جها، نعمل على مو.اجهة الفكر المتطرف وإزا.حة الغ.مة أن المر.أة كائن من الدر..جة الثانية.. اتقوا الله في الن.ساء”.

ونفى صحة أن الز.وج عليه جم..اع ز.وجته مرة كل 4 أشهر فقط، مو.ضحًا: “الرجل من نظر.ة زو.جته ومعر..فته بها عليه أن يلبي رغب.تها مباشر.ة من حقو.ق الز.وجية، بدون أن تطلب”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى