منوعات

ميلودي تتحدا الملل

في أحدث ظهور لها نشرت جوليا المملوك الشهيرة بـ”بوبي” صورة لها عبر حسابها على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك وظهرت جوليا بتغير ملحوظ في ملامحها بعد مرور كل هذه السنوات واشتهرت جوليا من خلال حملة “ميلودي تتحدى الملل” قبل 12 عاما والتي أثارت جدلا واسعا

نظرا لمحتواها الذي اعتبره البعض جريئا في ذلك الوقت

حيث كان يضع فريق إعلانات ميلودي نفسه في مكان مثير للدهشة، فهم الأكثر مشاهدة عربيا في ذلك الوقت ومع ذلك الأكثر انتقادا الإقبال عليهم ليس- فقط- بدافع غريزي ولكن أفكارهم تكون دائما “مجنونة بالبلدي”، هم يعرفون جيدا كيف سيخطفون عينيك لدقيقتين او أكثر دون أن تفكر في تغيير المحطة.

البداية كانت مع قنبلة الإ غراء- بمقاييس وقتها- النجمة نانسي عجرم بعد أن خرجت بثورة في الكليبات مع “أخاصمك آه”، لتستغل ميلودي تلك الطفرة في إعلان سا خن ثم حاولت ميلودي أن تشجع جمهور الاغنيات العربية للانضمام إلى قناتها الوليدة “ميلودي تيونز” بحملة “All English All The Time” لتقول إن الجميع يمكنه الاستماع ومشاهدة الأغاني الأجنبية ثم كان بحملة إنه “على مسئوليتك” ستشاهد أفلاما مختلفة- وهو ما لم يحدث- ولكن استخدام سلاح الإعلان لتضع القناة في النهاية ضمن قائمة مفضلاتك ثم لم تقم ميلودي بحملة لافتات في الشوارع أو تغريك بمكاسب ستجعلك مليونيرا في دقائق، ولكنها قامت على استغلال شعار “لو حياتك فاضية املاها بفلوس”، لأنها تعرف جمهورها جيدا.. لتخرج لنا هذا المنتج.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى