منوعات

{ الرضيعة اللتي عاشت في قبر أمها } ( 1 )

قصة واقعية يقشعر منها كل ذو قلب ♡

سيدة توفى_زوجها وهى في الشهور الأولى من الحمل وكانت لديها منه ابنة في الرابعة تقريبا من عمرها ..وعندما، اقتربت الولادة شعرت السيدة بأنها قد يتوفاها الله سبحانه أثناء هذه الولادة فطلبت من أخيها أن يراعى بنتها، والمولود الجديد في حالة وفاتها ويبدو أنها كانت شفافة الروح وكانت تشعر بما ينتظرها من مجهول.

فعندما دخلت المستشفى لإجراء عملية الولادةتوفاها الله سبحانه في الوقت الذي رزقها الله فيه مولدا لها. وبعد أن قام الأخ بدفنها عاد إلى بيته ومعه بنت أخته الصغيرة والمولود الجديد وإذا بزوجته تثور في وجهه وتُخيره بينها وبين أبناء أخته في البيت.

فما كان من هذا الخال للأبناء..و بفكره شيطانيه متخطرش ع بال ابليس نفسه. قام بالتوجه ليلا إلى المقابر وقام بفتح قبر أخته ووضع المولود في القبر وعندما أراد أن يضع الطفلة الصغيرة: فبكت فقام بإعطائها ( شخشيخة ) وقال لها: إذا بكى الطفل قومي بالشخشخة له ثم قال لها بكل برود وقسوه قلب انه سوف يُحضر لهما الطعام يوميا.ثم أغلق القبر وانصرف ….

الجزء الثاني من هنااا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى