منوعات

رواية وادي الجن الجزء الخامس الأخير

العاصفة دي كانت هي اللي كشفت حقيقة اختفاء الولد ( احمد) بعد كام يوم من العاصفة كان في نحال من اللي بيدوروا على العسل الجبلي كان بيتجول جوه الجبل وبيدورا ع العسل اللي في الجبال ( يعني بيدور ع خلية نحل جبليه يستخلص منها العسل ده )

المهم بعد ما قطع مسافة كبيرة جوه الجبل ( ملحوظه النحال ده مكانش من قرية العيون وما يعرفش أي حاجة عن الجبل ولا الأساطير المنتشرة عنه لانه اصلا بيمر ع اكتر من جبل في طريقه لحد ما وصل لجبل مدر) المهم فضل مكمل في طريقه لحد ما وصل لقمة الجبل.

وهناك لقي بقايا جهاز تليفون يعني لقي بطارية واكتر من جزء المهم خد اجزاء الموبايل! فضل هو بقى يدور حوالين المكان اللي لقي فيه بقايا الموبيل ده لانه اكيد في شخص طلع ومعرفش ينزل تاني! وهو بيدور لقي فتحه في نص الجبل لما وصل اكتشف ان الفتحه دي نزله لتحت يعني نازله لباطن الجبل لمسافة 90 متر تقريبا، النحال ده نزل لتحت من الفتحه دي هو شخص متمرس لأنها شغلته، المكان كان عبارة عن استراحة في باطن الجبل غريبة مش كده!

هو كل ده منزلش لتحت اوي، لقي خيال لحاجة نايمه ع الارض وتهيأ له انها جثه لكنه مش متأكد لانه مش شايف كويس ولما نزل فعلا اكتشف أنها جثة! بسرعه طلع من المكان وبلغ الشرطه عن اللي شافه، الشرطه جت وجابت فرقه للانقاذ مجهزة ب حبال.

نزلو لتحت وطلعوا الجثة وبعدها اكتشفوا أنها جثة الولد المختفي من 4 شهور ( احمد العامري) يعني بكل بساطة احمد يومها نزل من عجلته وفضل يتجول في الجبل لحد ما قرر بدافع الفضول انه يصعد لقمته، وهو بيصعد ما انتبهش للشق أو الفتحه اللي في نص الجبل وراح وقع وطبعا المسافه كبيره فلما وقع مات بكل بساطة، يعني ولا كان مخطوف من جن ولا ف بنات جن عشقينه!..

وبعدها التلفزيون العماني والصحف نشروا تحقيق بين ف حقيقة الموضوع وكذب كل الدجالين اللي جم، وكمان الحادث ده كان ليه فضل في محض كل الأساطير المنتشرة في عمان بالاضافة انهم كشفوا كل العرافين اللي دايما الأهالي البسطاء بيلجأواهم انهم كذابين ونصابين وان ولا العرافين دول ولا الجن بيعرف الغيب، الغيب ده ملك لربنا فقط!..

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى