منوعات

من نجمة شهيرة الى متشردة.. مأساة بطلة “الحاج متولي” التي خذلها الجميع

انتهى الحال بها في منزل مسقوف بالأخشاب وبلا أثاث تفترش فيه الأرض لت، وتتسول بطاقتها لتصرف معاشها، إنها مروة محمد كومبارس عائلة الحاج متولي التي أصبحت بطلة حقيقي كالذين طحنتهم الحياة.­

تعيش مروة محمد الآن في قرية جزيرة نكلا التابعة لمركز شبراخيت في محافظة البحيرة، لا تذكر من الأعمال الفنية التي قامت بتمثيلها سوى عائلة الحاج متولي و زيزينيا.­

وتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعى في وقت سابق صورة لها، ظهرت فيها جالسة بأحد الشوارع، وتعاني مروة من خلل نفسي أصابها منذ عدة سنين بعد رحيل والديها، حسبما يؤكد شقيقها

ما هي أة مروة كومبارس الحاج متولي الآن؟­
أصبح كل أملها اليوم أن تحصل على بطاقتها من شقيقتها لتقبض معاشها وتربي م وكتاكيت، هكذا قالت مروة محمد في تسجيل فيديو أجرته هند فاروق لـ«المصري اليوم».­
قت مروة العديد من المشاهد في أعمال فنية، ثم أصيبت بمرض نفسي وأصبحت مشردة في الشوارع، قام ب الأهالي بمحاولة مساعدتها العام الماضي وإيداعها في إحدي دور الرعاية، إلا أنها عادت لنفس النقطة التي انتهت إليها قبل عام مضي.­

وتعيش مروة محمد المعروفة باسم مروة كومبارس الحاج متولي في منزل في جزيرة نكلا العنب بمركز شبراخيت في محافظة البحيرة وحيدة، الباب لا يحمي ولا يستر، به أجزاء مكسورة ومغطاة بة قماش، والمنزل ذاته به شرخ طولي كبير.­
وعبرت مروة لـ«المصري اليوم» أنها ترغب في عمل بطاقة رقم قومي جديدة حتى تستطيع أن تصرف معاشها عن والدها.­
وتقول مروة كومبارس الحاج متولي عايزة أشتري عجلة وأركب طلمبة مياه حبشية، أنا مش عايزة حاجة من حد أنا بس عايزة أقبض معاشي وأصرف من فلوسي.­

كيف تم اكتشاف مروة محمد؟ يقول تامر عيسى من أبناء مركز شبراخيت في محافظة البحيرة إنه كان يمشي في الشارع ووجد مروة تشرب سيجارة بشكل غريب عن القرية، وأخبره بهاء على سالم أحد أهالي القرية بقصتها، ثم صورها ونشر صورها على وسائل التواصل الإجتماعي.
وأضاف بهاء أنه بعد نشر صورها على وسائل التواصل الإجتماعي اهتمت بها وسائل الإعلام، وذهبت إلى موسسة إنقاذ إنسان ثم أخذتها أختها، وبعد 6 شهور عادت مرة أخرى للقرية كما كانت.­

وقالت مروة إن بطاقتها ضاعت ولا تصرف معاشها، وتطالب بمساعدتها في استخراج بطاقة جديدة ليمكنها صرف معاشها مرة أخرى وتجهيز المنزل وشراء أثاث وتجهيز م المنزل.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى