منوعات

قصه تزوجتها فاحضرت عشر رجال وغتصبوني الجزء الثاني

بعد ما دخلت طبيبه النسا والتوليد الي غرفه طبيب الاسنان ولكن حسن حظ طبيب الاسنان ان قد تكلم معها احد علي الهاتف فاترت للرحيل واعتزرت للطبيب

وغادرت العياده وكان الطبيب يحب امراه تعمل ممرضه في احدي المستشفيات كانت مطلقه ومعها بنت عمرها ١٦ عام وكان الطبيب كان يغازل الممرضه حتي وقعت في حبه هي الاخري وحاول معها ولكن كانت ترفض بشتى الطرق حتي تزوجوا ونتقلت الممرضه وبنتها الي بيت الطبيب ليعيشوا معه في بيته

وكانت بنت الممرضه تتفهم الوضع الجديد وكانت لاتتدخل فيما بين امها وزوجها الجديد وكانت تقضي اغلب وقتها في غرفتها ولا تخرج منها لا للحاجه فقط وبدأت الخلافات تظهر بين الطبيب وزوجته بسبب اخلاقه وكان اغلب الوقت لا يرجع علي البيت الا وهو سكران ورجع الطبيب يمارس عاداته مع مرضاه

وهنا رجعت طبيبة النسا والتوليد تشتكي له من اسنانها فتذكرها علي الفور ولم تعرفه علي نفسها لانها ترا انه لا داعي ان يعرف اني طبيبه فبعد الكشف والفحص قال لها يا مدام الم اسنانك بسبب شئ في جهازك التناسلي

فقالت له ماذا ومادخل جهازي التناسلي في اسناني لحظه من فضلك اخبر زوجي اني سوف اتاخر حتي لا يقلق علي وتظاهرت انها تحدث زوجها علي الهاتف واعدت تلفونها علي كاميرا الفديوا حتي توثق الحديث الذي بينها وبين طبيب الاسنان بالصوت والصوره

الجزء الثالث من هنااااااا

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى