منوعات

رواية انا ووالد صديقتي الفصل الثالث

فتح الباب وا دخلت وما قد
رآيته فائجني بل صدمني نور في السرير في حالة تقطع القلب آسماء
نور نور مابك نور ترفع عيونها المحاطة بسواد وتبكي وتمد ذارعيها لها آسماء قتربت بخطاء متثاقلة آمسكتها وضمتها وهى تبكي بحرقة آسماء مالذي حدث لك قولي نور تنضر إلى والدها الذي
فهم غادر وآغلق الباب خلفه نور
نهارت لقد غتصبني ياآسماء لقد فقد عذريتي آسماء بصدمة ماذا من من فعل هذا نور وقد زداد حزنها وبكائها لقد وثقت بيه آحببته

لقد لقد ونهمرت دموعها من جديد
ونهارت آعصابها وبدت تصرخ حتا دخل محمد مسرع ومعه ممرضة آبعدو آسماء محمد آمسك نور والممرضة آعطتها حقنة
بعد ثواني فقط هدائت ودخلت في
سيبات عميق وآسماء تقف متفرجة
مصدومة لا تفعم ملذي حل بصديقتها محمد تعالي ياآسماء معي آسماء تتبعه خرجو محمد ممكن نذهب إلى غرفت المكتب آود التحدث معكي على آنفراد آسماء
نعم دخلو المكتب توجه محمد نحو
مكتبه وجلس عليه وآشار إلى آسماء بلجلوس جلست محمد وهوى يرفع رائسه لسقف لقد تعرضت العتداء جنسي في طائرة

من آسبوع وهي من تلك الحظة في حالت صدمة وقد حاولت الإنتحار عدت مرات آسماء من فعل
هذا بها محمد يحاول تغير الموضوع يتهرب من الإجابة ليس مهم من فعل هذا بل المهم كيف نساعدها على تخطي الآمر ونسبانه
حتا تعيش حياة طبيعية وهى محتاجة لكل من حولها وآنتي من المقربين منها جدا وقد لحظتي كم
كانت سعيدة لآرئيتك اناعندي طلب. لوممكن تبقين معها هذه الفطرة وسوف آدفع لكي مبلغ كبير
آسماء تشعر بلإهانة مالذي تعنيه بهذا آنا لستو من هذا النوع هل تعتقد آني آقف مع صديقتي مقابل المال هل تظن كل شيء تقدر على شرائه بمالك محمد يقف وتوجه نحو آسماء يجلس على الكرسي المقابل لها يرفه عينيه نحوها وهي تتوتر من قربه وترتجف آوصالها

محمد لماذا لم تردي على التصلاتي
آسماء آي إتصلات محمد لقد آتصلت بك عدت مرات منذ آول القاء بيننا لم آتوقف التفكير فيكي
لقد سكنتي روحي وقلبي آسماء تقف وتحاول التهرب منه وهل هذا
وقت هذ الكلام الآن عليك لآهتمام ببنتك محمد يقف ويتوجه نحو النافذة وهوى يضع يديه في جيوبه يقف قربها حيث كان منظره

وهوى في الضوء الشمس وشعره الفضي الامع يجعله آكثر جذابية
آسماء بدون تفكير لحقت به ووقفت خلفه وحتضنته من الخلف
وحطت رائسها على كتفيه وقالت لقد شتقت لك محمد يخرج يديه
ويمسك يديها يرفعهم نحو فمه يقبلهم بحنان ثما يستادير وتتحول
آسماء من خلفه لآمامه وتكون في حضنه تشعر بدفاء جسده وتتمنا الغوص فيه آكثر فاآكثر انها لحظة عشق لا يفمها غير من عاشها وجرب حلوتها غير العشاق محمد يضمها إليه بقوة وهوى يردد في داخل توقف آنتا آكبر منها بعمر آنتا
في سن والدها لكنه شعور آكبر مني هذه الفتات فيها جذب كبير
وآنا غير قادر على مقاومت حلاها
وسحرها  ذات لذة نحن
 في خريف كأنه شتاء. قررت بدءا أن أنشغل بتبديد الحياة، بخمول من توقف لأول مرة عن الجري، فحلت به متاعب عمر.

الأربعون. وكل ذلك الهدر الذي عشته كل عمري لقد ضيعت حياتي
بين لعمل والسفر والحياة العادية
الرتيبة حتا نسيت آنني راجل جذاب وله سحره وله متطلبات
 ذكورية وزوجتي ليست من النوع الذي يمكنه إسعادي حتا ظهرت هذا الحورية الصغيرة وغيرت حياتي وحركت فيا مشاعر قد كانت نائمة آسماء كانت تشعر بلآمان بين ذراعيه رفعت رائسها
إليه وقالت آحبك محمد من هول
الكلمة ووقعها عليه تسمرت عيونه
عليها ثما تقدمت منها شفاهه وعندما كان على وشك آن يقبلها وهى آغمضت عيونها مستعدة للقبل
الباب يدق محمد يترقف وقد كان
في نصف الطريقه ليشفاه آسماء
💋💋 الندية ترجعت آسماء للخلف ومحمد مسح عرقه وجلس على مكتبه وهوي يلهث نعم آدخل
آنها آم نور تدخل آسماء تتوتر السيدة هاجر آم نور آسماء بنتي كيف حالك آسماء تزداد توتر وترد بصعوبة الحمد الله ياخالة هاجر

هاجر.تقترب منها وتمضها وهي تبكي هل رائيتي حال نور آسماء نعم لا تقلقي سوف تتجاوز المحنة نور قوية هاجر لا آعلم كيف هذا حدث مع إبنتي الحبيبة محمد يرد
لا تعرفين هذا من إهمالك لها هاجر تلتفت إليه وترد بغضب إهمالي آنا
آم إنشغالك آنت محمد آنتي آمها كيف لا تعرفين آن بنتك في. علاقة
مع شاب غريب آسماء ماذا نور لم
تكن على علاقة مع آحد لوكانت كنت علمت بها محمد بل كانت على علاقة مع هذا النذل ربما من وقت قريب بعد سفرها للخارج آسماء ممكن لكني كنت آتحدث معها ولم تخبرني شيء هاجر ها رائيت حتا آسماء لم تعرف وهى آعز صديقة لها محمد هي صديقه آما آنتي آمها

هاجر تخرج وهى غاضبة تغلق الباب خلفها بعنف ثماتعود وتطلب من آسماء المرور عليها قبل المغادرة
وخرجت محمد يعود للوقوف آمام النافذة متائمل الغروب آسماء انا سوف آغادر لقد تائخر الوقت وعليا الراحيل محمد يستادير نحوها هل ساتعودين غدا آسماء نعم ممكن آود الحديث مع نور محمد طبع لن
آقول لك آنا ماحدث سر ولم يعلم
به آحد آسماء هذا آكيد نور صديقتي ولن آفشي سر صديقتي
محمد شكرا لكي
آسماء العفو وهى تغادر ستوقفها صوته آنا واقع في حبك ياآسماء
فهل لي مكان في قلبك حق آم لا
آسماء آنتا والد صديقتي وزوجتك
تحبني كيف آخونهم محمد وهل تخونين قلبك العاشق آسماء نور في حال صعبة كيف نحب ونعشق
وهى تلك الحالة محمد لستو مستعجل فقط آود الرد هل هذا ممكن آن نكون معن آسماء لا آعرف
بعد محمد يقترب منها وهوى يشمي بطريقة هوليودية مثيرة
كان يبدو مثل جورج كلوني في فيلم على جدار الغدر وصل آمامها

ووقف متاطلع أليها وهامس انتي تاتوقين لتكوني معي فلاتقاومي
آكثر آنا آسمع دقات قلبك من بعيد
آسمع صرخات جسدك دعينا نكون
مع ولن تندمي سوف آجعلك آسعد
فتاة على وجه الآرض آسماء تتعرق
بشدا محمد يقترب منها يحملها بين ذراعيه ويمشي بها وهي تنسكه
من رقبه وتلف ذراعيها حول عنقه
يقترب من الخزانة التي في الحائط يدفعها بقدميه لينفتح باب ويدخل بها لغرفة كبيرة جميلة فيه سرير كبير وآثاث فاخر وضعها على السرير وعاد آغلق الباب وآسماء في حالة من النشوة لكونها معه ولحمله لها محمد يخلع ربطت العنق ويتقدم ويجلس قربها يفتح قميصه
ويظهر صدره المشعر المثير آسماء
ترتجف
وتقول له عليا المغادرة لقد نائخرت
محمد ليس بعد دعينا نبقا مع بعضنا لحظات فقط إسماء ماذ لو عادت
خل هاجر محمد لن تعود وحتا إذا
عادت لن تعرف آننا هنا هذا المكان
سري
آسماء إذ هذا المكان الذي تدخل فيه عشيقاتك محمد والله نتي اول واحدة تدخله آسماء تفرح بهذا محمد آنا راجل مهم وسياسي وعندي آعداء لهذا عليا آخذ الحيطة والحذر لهذا قمت بي فتح
هذه الغرفة السرية في مكتبي في حالة دخول آحد عنوة آو تعرضي لهجوم مباغث آسماء وهل هذا وارد
محمد ممكن
لم يحدث لكن ممكن المهم آنا آعشقك ياآسماء ولم قادر على مقاومت مشاعري آكثر. آسماء تزداد رغبتها فيه محمد قترب منها وخلع عنها
الشواح الذي على رائسها وبدت يلمس شعرها وهى ترتجف بشدة
وا…

الفصل الرابع من هنا

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى