منوعات

 “قتلتوا #كريستيانو”.. جورجينا صديقة #رونالدو وشقيقته تهاجمان مدرب البرتغال

“قتلتوا #كريستيانو”.. جورجينا صديقة #رونالدو وشقيقته تهاجمان مدرب البرتغال

 حرصت عارضة الأزياء الإسبانية #جورجينا رودريغيز على توجيه رسالة إلى شريكها النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو بعد خروج منتخب بلاده من بطولة كأس العالم لكرة القدم “قطر 2022”.

 وكتبت جورجينا في خاصية “الستوري” عبر صفحتها على موقع “إنستغرام”: “اليوم قرار صديقك ومدربك كان خاطئاً. ذلك الصديق الذي طالما مدحته وأظهرت له الاحترام. لقد رأى كيف تغير كل شيء في المباراة عند مشاركتك، لكن الوقت كان قد فات. لا يمكن الاستهانة بأعظم لاعب في العالم، فهو أقوى سلاح له. لا يمكنك الدفاع عن شخص لا يستحق ذلك أيضا. تعطينا الحياة دروسا. لقد تعلمنا اليوم أننا لم نخسر”.

 وبعد انتقاد صديقته جورجينا رودريغيز للمدرب فرناندو سانتوس على قراره، جاء الدور على شقيقتيه إلما وكاتيا.

 وكتبت إلما أفيرو، شقيقة النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، عبر حسابها على “إنستغرام”: “قتلوا رجلا.. وقتلوا فريقا وقتلوا أمة”، وأرفقت منشورها بهاشتاغ “فيرناندو سانتوس ارحل”.

كما هاجمت كاتيا أفيرو من تسببوا في الهزيمة والخروج من نهائيات كأس العالم ودافعت عن شقيقها، وكتبت: “في انتظار قائمة الجناة في هذه الهزيمة، المعلقون الأذكياء من البرتغال يجب أن يكونوا قلقين، حزينة للفريق، حان الوقت الآن لرفع رؤوسنا واتباع الطريق، الله يعلم كل شيء، هذا ما يحطم قلبي. في النهاية، إنه ملكنا، وأنا أفتخر به. والقصة التي كتبها مع الكثير من القتال والكثير من المجد، نحن معك يا أخي حتى الموت”.

من جانبه، قال فرناندو سانتوس في مؤتمر صحفي، عقب المباراة: “لا أشعر بالندم على جلوس رونالدو كبديل. لم أكن سأغير أي شيء. عندما يتعلق الأمر بالفريق فلا يمكن التفكير بقلبي”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى