منوعات

العزومة

خطيبة اخو.يا. رنت عليه وقالتله انهم عازمينه عندهم بكرة قالها تي ما.نتي عارفة اني عند.ي شغل قالتله لا لازم تيجي قالها خلاص هنزل نص يوم واجيلكم هو مبير عند خط.يبته غير لما بياخدني انا واختي معاه.
روحنا اخويا متعود عليهم جدا وهما متعودين علي اخويا جدا ف اول ما بيدخل يقول لأخوها يا نسيبي ويقول لباباها ازيك يا يا ومامتها يا وبيبقي فرحان جدا وسطهم وهما كانو بيحبوه جدا.
دخلنا وقعدنا اتغدينا وبعدين واحنا قاعدين بنشرب الشاي راح بباها قال لأخويا منه عايزة تقولك حاجة راحت منه قالتله احنا مش هينفع نكمل وكل شيء اسمه ونصيب.

المهم اخويا من الاستغراب بصلها شوية وبعدين مسك كوباية الشاي وبص علي ال اللي شغال ف انا بقولها ليه ايه اللي حصل قبل ما ترد اخويا قالي اكيد عندهم اسبابهم المنطقية اللي تخليهم يحطوني ف الموقف ده كملو يبنات الشاي علشان نمشي بباها قاله ي ولا موقف ولا حاجة ده نصيب اخويا قاله طبعا يا عمي نصيب انا بس عايز اسألك هل السبب اني عملت حاجة غلط قاله لأ ي حاش لله الفكرة كلها انـ

راح اخويا ه وقاله بس كدة بما ان السبب مش اني عملت حاجة غلط ف انا مش عايز اعرف السبب ومش هم.سح رقم حضر.تك اكيد وضحك وقالو يلا سلا.مو عليكم وقالنا يالو يبنا.ت.
الكلام ده فات عليه بالظبط 13 يوم ولقينا بباها منزل علي الفيس انه تمت خط.بة ابنتي وعامل منشن لواحد كدة ابن قرايبهم ولقيت اخويا عامل ريأكت L. o . v e علي الصو.رة وكاتب لبا.باها الف مبر.وك ور.بنا يتمم علي خير.

اخويا صعبا.ن عليا جدا لأنه شقيان يا حبيبي جدا عليا انا واختي وعامل جمعيات وجابلها ال وكان عامل فيها تعديلات زي ما هي كانت عايزة والحيطان كان عامل عليها ديكو.رات بأسمه واسمها وبقا.له اربع سنين طالع عينه ممشي البيت وبيجهز.ني انا واختي وبيعمل ف ال بتا. عته وكل ده من المعاش اللي ماما بتاخده والشغل بتاعه ودي جاية ف اخر الطريق لما عمل كل ده تقوله النص.يب ومش عارفة ايه لا ومكملتش اسبوعين واتخ.طبت طب استنو شو.ية علشان ميبانش انكم استعجلتوا فر.صة احسن من اخويا.

وه حبيبي وز.علوه جدا هو عا.مل انه مش فارق معاه بس انا عارفة اخويا و.حقه يز.عل علي اربع سنين شقيان وعلي ايد.يهم قالهم انا ظروفي ومحتاج وقت علشا.ن عندي بنا.ت بردو وهما كانو مرحبين جد بالفكر.ة علشان يلحقوا يجهز.وها

طول عمر.ه هو اللي بيطب.طب عليا ويطيب خاطر.ي لكن انا حاولت كتير ومش عا.رفة

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى