منوعات

قلبي الصغير لا يت

بما أني أعزب وكثير البصبصة على النساء، فأنني دائم المقارنة ما بين الجمال اللبناني والسوري بأعتبار ان النساء السوريات واللبنانيات هن الأجمل في الوطن العربي بدون منافس.

وقد سبق لي العيش في لبنان وسوريا وتعرفت عن قرب على كلا الطرفين، ووجدت ان اختلاط هذه المجتمعات بالاعراق الاخرى عن طريق التزاوج والتمازج البايلوجي بين العرق العربي والتركي واليوناني قد ساهم بشكل كبير في تحسين مستوى جمال النساء هناك.

وقد سبق لي العيش في لبنان وسوريا وتعرفت عن قرب على كلا الطرفين، ووجدت ان اختلاط هذه المجتمعات بالاعراق الاخرى عن طريق التزاوج والتمازج البايلوجي بين العرق العربي والتركي واليوناني قد ساهم بشكل كبير في تحسين مستوى جمال النساء هناك.

وتمتاز اللبنانية بالرشاقة وطول القامة، والهوس بعمليات التجميل.

من عيوب المرأة اللبنانية.. التفكير الماديحالها حال المجتمع اللبناني، فكما هو معروف عن اللبنانيين حبهم للمال بشكل كبير، والمرأة هنا نجدها باردة عاطفيا ًرغم مظهرها وصوتها الرقيق.

وكذلك من عيوبها التكبر والسلوك العنصري أزاء الاخرين، وهذه صفة عامة يشترك بها المجتمع اللبناني فهو يتعامل بعنصرية مع الاخرين وخصوصا العرب، حيث يرى نفسه اكثر ثقافة وتحضراً من بقية العرب، والغريب ان المجتمع اللبناني رغم انه يطبع الكتب بكثرة ألا انه ليس مجتمعا مثقفا فهو مجتمع عملي لايقرأ وثقافته نخبوية محدودة!

أما بخصوص المرأة السورية فهي تمتلك جمالا طبيعيا رائعا يمتاز بصفاء البشرة البيضاء المرصعة بحمرة خفيفة تترقرق خلف طبقات الجلد كأنها وردة طبعها عاشق على خدها.

واناقة المرأة السورية ليست مفرطة في طابعها الغربي وانما فيها مسحة ة.

ويتفوق جمال السورية في أمتلاكها ميزة الجاذبية، فالمرأة السورية فيها جاذبية أنثوية أكثر من اللبنانية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى