منوعات

قصة زوجتي الخــ..ــائنة أمام عيوني وفي بيتي 1

كنت في احد الايام جالسة مع زوجي في مطعم نتاول طعام الغذاء كان هناك على الطاولة المقابلة لنا رجل جميل جالساً مع فتاة جميلة ولاحظت اكثر من مرة ان هذا الرجل ينظر الي بنظرات طويلة ت نوع من الاستلطاف او الاعجاب.

وبدا يقوم بحركات حتى يلفت انتباهي له كترتيب الكرافيت او غيرها من لباس او يرسل لي قبله في الهواء حتى انني اعجبت بشخصيته وقدرته على فعل هذه الامور دون ان تلاحظ الفتاة التي معه ذلك ودون ان يلاحظ زوجي وتكررت نظراته لي وحركاته بيديه

و كنت اشعر بفرحه حتي بدالته النظرات و كنت ابتسم بدون ما زوجي يشعر و قررت مهما حصل من امور وبيني وبين نفسي تت ان تحين الفرصة لان اعرف رقم هاتفه او من هو وماذا يريد لقد شغفت به جدا .

وفجاة طلبت من زوجي الإذن للذهاب الى وذهبت الى و نظرت لذلك الرجل نظره معناها تعالي و رايا و رايته يتبعني نظرت خلفي داخل ات فرأيته هو ذو قامة طويل أسمر مبتسم جميل لن يكل بأي كلمة الا انه اعطاني كرت مكتوب عليه اسمه ورقم هاتفه وقال لي منتظر سماع لحن صوتك يرن من داخل الهاتف… يتبع
الجزء الثاني من هنااااااااااااا

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى