منوعات

#خطأ_وقت_الخطوبة الجزء الرابع والأخير

قالت وبصوت متشدد .. اي تدخل هذا في الخصوصية. ؟!
قلت فقط اجيبي .. قالت كلا .. طلب ذلك لكني رفضت ..
من الرائع أن يرى كل شيء ويفعل في وقته المناسب .. لم اتربى على ذلك ..

كانت تتكلم وكأنها تعطيني درسًا في الدنيا في أن احكم عقلي في كل شيء ..
عزمتني لحفلة زفافها ..
لم اكن ارغب بذلك .. كونها لا تعرف أن حيدر ماذا فعل بي.. ولولا لطف الله بأن ارسل لي زوجًا متفهما يحبني ويخاف الله بي لكنت الان في سراب الفضائح ..
ترددت في قبول الدعوة ..

و هل ابلغ زوجي بذلك ام لا ..
ونحن نتحدث اتتني احدى العاملات قائلة للفتاة أن خطيبها يقف في الباب ينتظرها ..
كان لدي فضول كبير في معرفة ردة فعله لو رآني انا من اجهز امرأته ..
استأذنتني وذهبت له ..
تأخرت قليلا .. ذهبت لمناداتها حيث ورائها ايضا فتيات تريد الزينة ..

فتحت باب المغادرة ..
وقعت عيني بعينه .. ارتبكنا معًا .. قلت له ..
” احفظها تحفظك .. لا تخذلها فلا تعلم اي رجل يأتي بعدك يصلحها ام يكسرها .. يسترها ام يفضحها وكل ذنبها برقبتك .. ”
زوجته صافنة لا تفهم شيء .. اراد حيدر ادراك الموضوع .. فقال لها تأخرت سأذهب واكملي عملك ..
ألحت عليّ في ان آت لعرسها ..
قلت لها افكر .. ذهبت للبيت .. اتى اليوم الزفاف ..

فكرت في الامر .. قمت تجهزت ولبست افضل ما لدي ..
زوجي في عمله لا يعلم ..
خرجت من المنزل .. بدأت تتداول افكاري فيما حدث لي .. كيف ارتميت من حيدر خائبة .. وكيف احتواني زوجي ..كيف صدقني عندما اخبرته بما حدث .. كيف تجرأ وقبل بي .. كيف مضت الايام وانا في عز واحترام ..
فغيرت رأيي .. لست عفيفة إن لم اجازي زوجي .. كل مافعله يستحق ان اتغنى به ..
فرفضت الدعوة .. واتصلت له .. عزمته على العشاء وقضيت معه ليلة رائعة افضل من الف قصة او زفاف اذهب له ..

ومن بعدها اخرجته من حياتي .. اخرجت كل مايشوب علاقتنا ويشوشها ..
أن تؤمن بأنثى وتعطي لها .. ستجازيك حتمًا إلا ما ندر .. الزواج توافق وحب .. ايمان واصرار ..
ثق بزوجتكَ .. لا اقل ارخ الحبل .. كلا .. لكن اياك وظلمها ..
فلكل من يريد الزواج او مقبل عليه ..
لا تنافس الاخرين على مكانتك لدى شخصك المفضل من لا يكتفي بك ليأخذوه مجانًا!

فكر دوما أن اباك قدم لك كل شيء ولم يترك للآخرين ما يقدمونه لك ..
حلالاً يا فتاة .. فإن لم يأتيكِ حلالًا .. فتباً للحُب ولمن يحُب .. وله!
لا تسمح لأحد أن يقلل من شأن شيء يخصك حتى في أصغر تفاصيلك اجعل كل ما يخصك عظيم !
عاشر الذي تَنهاهُّ مكانتك عن خَدشِ خاطرك .. ومن يضع قيمتك دائمًا حيث تُحب ..
فالرجل الذي يبحث عن كثرة الفتيات سيبقى يجمع الخيول حتى تضيع منه الأصيلة ..
” عشت انا وزوجي في حياة سعيدة ورفاهية كبيرة جدا يدا بيد .. ولا اعرف شيء عن حياة حيدر والاخرين فلا يهمني الان سوى زوجي ”
#انتبهوا_لمن_يقدم_لكم_ولا_تخذلوه!
هنا كانت العبرة والنهاية والنصيحة ثمنها باهض ..

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى