منوعات

اغــ..ــرب حـ.ـالة سـ.ـرقة الجزء الأول

اغــ..ــرب حـ.ـالة سر*قة فى القاهرة
عم مصطفي ٤٨ سنه سواق تاكسى متجـ.ـوز وعنده طفله مريضـ.ـه بالقــ..ــلب

ركب معاه شــ.اب أسـ.ـمر ورفيع ولابس تيشرت أبيض وبنطلون أسود من رمسيس وكان رايح الماظه ..
عم مصطفي مريــ.ـض سـ..ـكر وبيتـ.ـعالج بالأنـ.ـسولين
وفى لحظه حس ان الـ.ـسكر أرتفع عليه وبدأ يحس بزغللـ.ـه ودو.خه شديده

للأسف اليوم ده علاجـ.ـه خلص ، وماكنش معاه فلوس كافيه يجيب بيها العـ.ـلاج بتاعه ، فا قرر انه يأجل الجـ.ـرعه لأخر اليوم لغاية ما يلم تمن العـ.ـلاج
فجأه ماحسـ.ـش بنفسه غير تانى يوم وهو نايم على فى مسـ.ـتشفى عام ..
سأل على اللى حصله قالوله واحد بنفس مواصفات الشاب اللى ركب معاه ، جابه ومشى..
الراجل بعد مافاق لا لقى التاكسى ولا موبيله ولا حتى محفظته ..
حتى الشاب لما طلبوا بياناته فى الإستقبال ، سابلهم بيانات عم مصطفي ودفع الحساب ومشى .. عملية نصـ.ـب رسمى ، بس نصــ.ـاب قلبه حنين شويه ،

استـ.ـحرم يرميه فى الشارع وعالجه ، حاجه توجع القـ.ـلب الناس بتاكل ب، ماحدش بيـ.ـرحم …
عم مصطفي طلع من المســ.ـتشفى زى المجـ.ـنون على قسـ.ـم الشـ.ـرطه ، وعمل بلاغ بـ.ـسرقة التاكسى وساب مواصفات الشاب ده ومكان ما ركب منه ، وبمراجعة كاميرات المستشفى خدو صورته ..

من الصـ.ـه ماقدرش يروح البيت فضل يلف فى الشوارع وهو بيبــ.ــكى من حــ..ــسرته على نفسه ، فى لحظه ضــ.ـاع كل اللى عمله ،
وهو بيلف في الشارع عدى على المكان اللي الشاب ركب نعاه التا منه وهنا كانت الصد*مة اللي شافها .. لقى….. !!……يتبع
الجزء الثاني والأخير من هنااااااااا

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى